هجوم جنوب إدلب أسفر عن إصابة مدني إضافةً لأضرار مادية، في 23 تشرين الثاني

تعرّضت أطراف قرية جوزف بريف محافظة إدلب الجنوبي في 23-11-2021، لهجومٍ بقذائف مدفعية عدة لم نتمكن في الشبكة السورية لحقوق الإنسان من تحديد مصدرها حتى لحظة نشر الخبر، وتتراوح لدينا الشكوك بين قوات النظام السوري والقوات الروسية على اعتبار أن القصف قادم من الجهة التي يسيطران عليها، ومازالت التحقيقات جارية لتحديد الجهة المسؤولة عن الهجوم.
سقطت إحدى القذائف على منزل سكني، ما أدى إلى إصابة مدني بجراحٍ خطرة، إضافةً إلى حدوث دمار كبير في بناء المنزل.