أضرار في مبنى الصوامع شمال غرب الحسكة إثر قصف قوات الجيش الوطني، في 25 أيلول

قصفت مدفعية تابعة لقوات الجيش الوطني قذائف عدة على قرية أم الكيف التابعة لبلدة تل تمر بريف محافظة الحسكة الشمالي الغربي، في 25 أيلول 2021، سقطت قذيفة قرب مبنى الصوامع في القرية، ما أدى إلى إصابة المبنى بأضرار مادية متوسطة.
تؤكد الشبكة السورية لحقوق الإنسان أنّ المبنى لا يوجد فيه أي مظاهر عسكرية.
نُدين هذا الاعتداء، ونُحمّل قوات الجيش الوطني مسؤولية ما حصل، ونطالبها بفتح تحقيق في الحادثة ومحاسبة المتورطين.