صورة لمعتقل أفرجت قوات سوريا الديمقراطية عنه حديثاً تُظهر آثار الإهمال الكبير للرعاية الطبية والصحية

صورة للناجي من الاعتقال عبد الكريم العلي الملقب أبو عطوان، وهو من أبناء قرية الشنان بريف محافظة دير الزور الشرقي، اعتقلته قوات سوريا الديمقراطية في عام 2018، واقتادته إلى جهة مجهولة، واستمر اعتقاله قرابة ثلاثة أعوام. في 21 أيلول 2021 أفرجت قوات سوريا الديمقراطية عنه من أحد مراكز الاحتجاز التابعة لها في محافظة الحسكة. وتُظهر الصورة مُقارنة بين حالته الصحية والجسدية قبل دخول المعتقل، وبعد أن خرج منه، حيث يظهر بشكلٍ واضح إهمال قوات سوريا الديمقراطية للرعاية الصحية والطبية للمعتقلين، مما يُهدد الصحة الجسدية والنفسية لقرابة 3817 مُعتقل ما زالوا ضمن مراكز الاحتجاز التابعة لها.