العثور على جثمان مدني غرب محافظة دير الزور، في 17 تموز

أحمد محمد الكردي المطيران، من أبناء قرية جزرة البوحميد التابعة لبلدة الكسرة بريف محافظة دير الزور الغربي، في 29 حزيران 2021، فُقد أحمد على الطريق الواصل بين بلدة الكسرة وقرية جزرة البوحميد، وفي 17 تموز 2021، عثر الأهالي على جثمانه في بادية بلدة الكسرة، ويظهر عليه آثار طلقات نارية.
تخضع المنطقة لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية، ولم نتمكن في الشبكة السورية لحقوق الإنسان من معرفة الجهة التي قامت بعملية القتل حتى الآن، وتتحمل القوة المسيطرة مسؤولية الكشف عن من قام بقتله، ما يجعل الشكوك تدور حول تورطها في مثل هذه العمليات.