مقتل مدنيين اثنين برصاص قوات النظام السوري وميليشياته في مدينة حلب، في 27 أيار

الرضيع محمد شعبان، يبلغ من العمر 6 أشهر، ويحيى ناصر، قُتلا مساء 27 أيار 2021، وأُصيب 10 مدنيين آخرين بجراح، إثر إطلاق عناصر قوات النظام السوري وميليشياته الرصاص بشكلٍ عشوائي في مدينة حلب، احتفالاً بصدور نتائج الانتخابات الرئاسية.
تُشير الشبكة السورية لحقوق الإنسان إلى أنّ قوات النظام السوري قد ارتكبت انتهاكاً للقانون الدولي لحقوق الإنسان عبر عملية القتل، ويجب محاسبة مرتكبي الانتهاك.

صورة تُظهر الضحية يحيى ناصر