وفاة طفل نازح في شمال إدلب في 19 كانون الثاني، إثر انهيار أحد الجدران الاسمنتية لخيمته عليه

الطفل عبد الرزاق عدنان الجوباسي، نازح من بلدة التمانعة بريف محافظة إدلب الجنوبي، ويقيم مع عائلته في مخيم العمرين للنازحين الواقع قرب بلدة كللي شمال إدلب، توفي في 19 كانون الثاني 2021، إثر انهيار أحد الجدران الاسمنتية التي تدعم خيمته عليه، نتيجة الهطولات المطرية الغزيرة التي تشهدها المنطقة في الأيام القليلة الماضية.
تُشير الشبكة السورية لحقوق الإنسان إلى أنَّ هذه الظروف المناخية تساهم في تردي الأوضاع الإنسانية في المخيمات، وتُفاقم من معاناة النازحين.
نُناشد المنظمات الإغاثية الدولية بسرعة تلبية احتياجات المخيمات الأساسية، وتزويد إدارة المخيمات بعدد من الخيام الإضافية لاستخدامها في حالات الطوارئ.