هطولات مطرية غزيرة على عشرات المخيمات بريف إدلب الشمالي، في 15 كانون الأول، ما يُفاقم من معاناة النازحين

أضرار مادية في العشرات من خيم النازحين وممتلكاتهم في قرابة 23 مخيم بريف محافظة إدلب الشمالي، إثر هطولات مطرية غزيرة شهدتها المنطقة، فجر 15 كانون الأول 2020.
تُشير الشبكة السورية لحقوق الإنسان إلى أنَّ الظروف المناخية التي تشهدها المنطقة في الآونة الأخيرة تساهم في تردي الأوضاع الإنسانية في المخيمات، وتُفاقم من معاناة النازحين.
نُناشد المنظمات الإغاثية الدولية بسرعة تلبية احتياجات المخيمات الأساسية، وتزويد إدارة المخيمات بعدد من الخيام الإضافية لاستخدامها في حالات الطوارئ.