أضرار في مشفى في مدينة اعزاز بريف حلب إثر قصف قوات سوريا الديمقراطية، في 27 تشرين الثاني

قصفت مدفعية تابعة لقوات سوريا الديمقراطية قذائف هاون عدة على مدينة اعزاز بريف محافظة حلب الشمالي، في 27 تشرين الثاني 2020، سقطت إحدى القذائف أمام المشفى الوطني في المدينة، ما أدى إلى إصابة بناء المشفى وأثاثه بأضرار مادية بسيطة. تؤكد الشبكة السورية لحقوق الإنسان أنَّ المشفى يقع ضمن أحياء سكنية، ولا يوجد فيه أي مظاهر عسكرية. ندين الاعتداء على المنشآت الطبية، ونُحمّل قوات سوريا الديمقراطية مسؤولية ما حصل، ونطالبها بفتح تحقيق في الحادثة ومحاسبة المتورطين.