النظام السوري يقتل مدنياً قرب مدينة سراقب بريف إدلب، في 18 تشرين الأول

في 18 تشرين الأول، قامت عناصر قوات النظام السوري (المتمركزة في المناطق الخاضعة لسيطرتها شمال إدلب عند الأتوستراد الدولي حلب – دمشق) بإطلاق الرصاص على شاحنات مدنية كانت ترافق القوات التركية قرب مدينة سراقب بريف محافظة إدلب الشرقي، في أثناء توجههم إلى نقطة المراقبة التركية في منطقة مورك بمحافظة حماة، ما أدى إلى مقتل محمد نبيل معتوق، من أبناء مدينة أريحا بريف إدلب الجنوبي، وهو سائق إحدى الشاحنات.
تُشير الشبكة السورية لحقوق الإنسان إلى أنّ قوات النظام السوري قد ارتكبت انتهاكاً للقانون الدولي لحقوق الإنسان عبر عملية قتل عشوائي، ويجب محاسبة مرتكبي الانتهاك.