مخلفات حاضنة عنقودية قصفها النظام السوري على قرية قسطون بريف حماة، في 8 حزيران

صورة تُظهر مخلفات حاضنة عنقودية قصفتها راجمة صواريخ تابعة لقوات النظام السوري على الأراضي الزراعية في قرية قسطون في سهل الغاب بريف محافظة حماة الغربي، في 8 حزيران 2020.

لقد ارتكب النظام السوري انتهاكاً للقانون الدولي الإنساني عبر هذا القصف العشوائي أو المتعمد، ولم يُميّز بين المدنيين والمقاتلين، وقد سجَّلنا في الشبكة السورية لحقوق الإنسان استخدام النظام السوري للذخائر العنقودية مئات المرات ضد مناطق مدنية؛ ما يُشكل تهديداً كبيراً للسكان على مدى سنوات لاحقة في تلك المناطق وبشكل خاص للأطفال، وقد سجلنا مئات الإصابات الناتجة عن مخلفات الذخائر العنقودية، وعلى المجتمع الدولي التدخل لحماية المدنيين في سوريا من عمليات القتل المستمرة.