قوات النظام السوري تقتل طفلاً قرب قرية آفس بريف إدلب، في 4 حزيران

الطفل ماهر مالك نوري درة، من أبناء قرية الطلحية بريف محافظة إدلب الشمالي، يبلغ من العمر 13 عاماً، قُتل في 4 حزيران 2020، إثر إطلاق قناصين تابعين لقوات النظام السوري الرصاص على تجمع ٍ لمدنيين يعملون على حصد محصول القمح في أرضهم الزراعية الواقعة على أطراف قرية آفس بريف محافظة إدلب الشمالي، وتؤكد الشبكة السورية لحقوق الإنسان أن هذه الأراضي هي أراضي يمتلكها مدنيون، ولا يوجد فيها معدات عسكرية.

لقد ارتكبت قوات النظام السوري انتهاكاً للقانون الدولي لحقوق الإنسان عبر عملية عملية قتل عشوائي، ويجب محاسبة مرتكب الانتهاك.