اكتظاظ شديد في سجن غويران بمحافظة الحسكة الذي تديره قوات سوريا الديمقراطية في ظل تفشي وباء كوڤيد-19

أظهر تسجيل لإحدى كاميرات المراقبة حالة اكتظاظ شديدة لعدد كبير من المحتجزين داخل غرف سجن غويران الواقع بمحافظة الحسكة والذي تديره قوات سوريا الديمقراطية، وقد تمّ نشرُ هذا التسجيل في 30 آذار 2020، بعد قيام السجناء بعصيان داخل السجن رفضاً لظروف الاحتجاز السيئة التي يُعانون منها، والتي تظهر بشكلٍ واضح في هذه الصورة، وتؤكد ما أشارت له الشبكة السورية لحقوق الإنسان سابقاً من أساليب تعذيب تتبعها قوات سوريا الديمقراطية في مراكز الاحتجاز التابعة لها، ويتوجب عليها الإفراج الفوري عن سجناء الرأي، والإعلاميين، ونشطاء المجتمع المدني، ومن يُشابههم، وكذلك عن الفئات الأكثر تعرضاً لالتقاط وباء كوڤيد-19 مثل الكبار في السن.

 

في ظل الأوضاع الخطيرة في العالم بسبب تفشي وباء كوڤيد-19، أكدت الشبكة السورية لحقوق الإنسان مراراً على ضرورة اتخاذ خطوات جديّة لمعالجة قضية المُحتجزين لدى كافة أطراف النزاع، وتحسين ظروف الاحتجاز، والسماح للمنظمات الحقوقية بزيارة مراكز الاحتجاز بأسرع وقتٍ ممكن، وعلى السلطات المسيطرة على مراكز الاحتجاز مسؤولية المحافظة على صحة المحتجزين، وتحسين ظروف الاحتجاز، وفي مقدمتها الاكتظاظ الشديد وقلة النظافة.