أواني منزلية جمعها النظام السوري من المنازل بمدينة سراقب بريف إدلب لغاية نهبها

صورة تُظهر أواني منزلية جمعتها قوات النظام السوري من منازل المدنيين في مدينة سراقب بريف محافظة إدلب الشرقي لغاية نهبها، بعد سيطرة تلك القوات على المدينة في 8/ شباط/ 2020، وتؤكد الشبكة السورية لحقوق الإنسان أن هذا النهب هو استراتيجية منهجية من قبل قوات النظام السوري والميليشيات الموالية له، ويتم تطبيقها في كافة المناطق التي تسيطر عليها هذه القوات، وتقوم الشبكة السورية لحقوق الإنسان منذ عدة أشهر بالعمل على تقرير موسع يرصد هذه الظاهرة المنهجية في مناطق متعددة من المحافظات السورية.

مصدر الصورة: ناشطون دخلوا إلى المدينة عقب سيطرة فصائل في المعارضة المسلحة مدعومة من القوات التركية على المدينة في 26/ شباط/ 2020.