إصابة ناشط إعلامي إثر قصف القوات الروسية على مدينة سراقب بريف إدلب، في 27 شباط

الناشط الإعلامي أسمر أصلان، مراسل لدى راديو الكل، من أبناء مدينة سراقب بريف محافظة إدلب الشرقي، من مواليد عام 1995، أُصيب بجراح، جراء قصف طيران ثابت الجناح نعتقد أنه روسي بالصواريخ الأطراف الغربية من مدينة سراقب، أثناء تغطيته للمعارك الدائرة بين النظام السوري وحلفائه وفصائل في المعارضة المسلحة، فجر 27 شباط 2020.