القوات الروسية ترتكب مجزرة في مدينة سرمين بريف إدلب، في 2 شباط

الشبكة السورية: 8 مدنيين على الأقل، معظمهم من عائلة واحدة، بينهم 5 أطفال وسيدتان، قُتلوا جراء قصف طيران ثابت نعتقد أنه روسي بالصواريخ بناءً سكنياً جنوب مدينة سرمين بريف محافظة إدلب الشمالي، في 2 شباط 2020.