وفاة مدني في 4 كانون الثاني مُتأثراً بإصابته إثر قصف النظام السوري على مدينة سرمين بريف إدلب

ياسر أحمد الكياري، توفي في 4 كانون الثاني 2020، مُتأثراً بجراحه التي أُصيب بها في 1 كانون الثاني 2020، جراء قصف قوات النظام السوري صاروخاً متوسط المدى نعتقد أنه مُحمل بذخائر عنقودية قرب مدرسة في مدينة سرمين بريف محافظة إدلب الشمالي، ما تسبب بمجزرة.