القوات الروسية ترتكب مجزرة في قرية بليون بريف إدلب، في 7 كانون الأول

الشبكة السورية: 9 مدنيين على الأقل، بينهم طفلان وسيدة*، قُتلوا جراء قصف طيران ثابت الجناح نعتقد أنه روسي بالصواريخ السوق الرئيس المعروف بسوق الألبسة وسط قرية بليون في منطقة جبل الزاوية بريف محافظة إدلب الجنوبي، في 7 كانون الأول 2019.


* بناء على ماوردنا من ناشطين، فقد نشرنا في خبرٍ سابق أن ضحايا المجزرة التي ارتكبتها القوات الروسية في قرية بليون بريف إدلب الجنوبي هم 8 مدنيين، بينهم 3 أطفال وسيدة. ولكن من خلال المتابعة والتحقيق، فقد تبيّن لنا أن عدد الضحايا هم 9، بينهم طفلان وسيدة، وعليه تم تعديل الخبر في 8 كانون الأول 2019.