القوات الروسية ترتكب مجزرة في قرية البارة بريف إدلب، في 15 تشرين الثاني

الشبكة السورية: 5 مدنيين على الأقل، بينهم 3 أطفال، قُتلوا جراء قصف طيران ثابت الجناح نعتقد أنه روسي بالصواريخ غرب قرية البارة في جبل الزاوية بريف محافظة إدلب الجنوبي، في 15 تشرين الثاني 2019. نُشير إلى أن راجمة صواريخ تابعة لقوات النظام السوري قصفت موقع المجزرة أثناء محاولة الأهالي وفرق الإسعاف انتشال الضحايا، ما أدى إلى إصابة عدد من المدنيين بينهم ناشط إعلامي.