مقتل ضابط منشق بسبب التعذيب داخل أحد مراكز احتجاز النظام السوري، 7 تشرين الثاني

فؤاد فرحان الخطيب، ضابط برتبة مساعد أول مُنشق عن قوات النظام السوري، من أبناء قرية مسحرة بريف محافظة القنيطرة الشرقي، اعتقلته قوات النظام السوري في 17 أيلول 2018، بعد تسليم نفسه لها لإجراء تسوية أمنية لوضعه. في 7 تشرين الثاني 2019، علم ذويه بوفاته بسبب التعذيب داخل سجن صيدنايا العسكري بمحافظة ريف دمشق.