مقتل مدني بسبب التعذيب داخل أحد مراكز احتجاز قوات سوريا الديمقراطية، 30 تشرين الأول

أحمد خليف علي الجعيفص، من أبناء بلدة الباغوز بريف محافظة ديرالزور الشرقي، اعتقلته عناصر تابعة لقوات سوريا الديمقراطية في 5 أيلول 2019، في بلدة الباغوز، واقتادته إلى أحد مراكز الاحتجاز التابعة لها في مدينة الكسرة بريف محافظة ديرالزور الغربي، وتم تعذيبه حتى الموت. في 30 تشرين الأول 2019، تم تسليم جثمانه لذويه، وعليها آثار تعذيب.