مقتل شقيقَين بسبب التعذيب داخل أحد مراكز احتجاز النظام السوري، 24 أيلول

الشقيقان رسلان وساري عبد الكريم أبو صعب، من أبناء قرية برد بريف محافظة السويداء الجنوبي، من مواليد عام 1980، وعام 1986 (حسب الترتيب)، يعملان في الزراعة وتربية المواشي، وكانا عنصرَين سابقَين لدى أحد الفصائل في المعارضة المسلحة بمحافظة درعا، اعتقلتهما قوات النظام السوري في نيسان 2018، بعد تسليم أنفسهما لها لإجراء تسوية أمنية لوضعهما. علِمَ ذويْهما في 24 أيلول 2019، أنَّهما مُسجلَيْن في دائرة السجل المدني على أنّهما قد تُوفيا، ونُرجِّح أنّهما قد تُوفيا بسبب التعذيب داخل أحد مراكز الاحتجاز في مدينة دمشق.