القوات الروسية تقتل اثنَين من الكوادر الطبية في قرية بسيقا بريف إدلب، في 14 آب

الممرض محمد حسني مشنن، وسائق سيارة إسعاف فادي العمر، قُتلا جراء قصف طيران ثابت الجناح نعتقد أنه روسي صواريخ عدة على نقطة طبية إسعافية تابعة لمنظومة حماة الإسعافية -مدعومة من قبل الجمعية الطبية السورية الأمريكية (SAMS)- في قرية بسيقا الواقعة شمال غرب قرية معرة حرمة بريف محافظة إدلب الجنوبي، في 14 آب 2019.