مقتل طفل بسبب التعذيب داخل أحد مراكز احتجاز قوات النظام السوري، 24 أيلول

الطفل عدي صبري الحلو، فلسطيني سوري، من أبناء مخيم اليرموك جنوب مدينة دمشق، يبلغ من العمر 17 عاماً حين اعتقاله. في 6 حزيران 2014، اعتقلته قوات النظام السوري لدى مروره على إحدى نقاط التفتيش التابعة لها في مخيم اليرموك. في 24 أيلول 2018، حصلنا على معلومات تؤكد وفاته بسبب التعذيب داخل أحد مراكز الاحتجاز.